قايين وهابيل

ابليس (يفكر قليلا ثم يقول ببطء)

اذا كان المسيح سيأتي من نسل المرأة، فليس من المعقول ان ياتي من نسل قايين، لأن قايين شرير. لابد انه سيأتي من نسل هابيل الذي وجد نعمة في عيني الرب. (بلهجة من اتخذ قرار) سأذهب الى عبدي قايين واوعز اليه بقتل هابيل.

(يضئ النور في الجزء الامامي بالمسرح ويخفت في الجزء الخلفي)

الراوي:

وحدث ان هابيل قام على اخيه وقتله.

(يدخل قايين ويبدأ في ترتيب بعض النباتات على المذبح ثم يدخل هابيل)

هابيل يتحاور مع قايين:

– ماذا تفعل يا قايين؟

– اقدم قربانا للرب.

– بهذا الزرع؟

– لم لا؟

– هل نسيت ان الرب امرنا ان نقدم من ابكار غنمنا؟

– انني لا اود تقديم حملا. انا افعل ما اراه صالحا.

– لكن الرب لن يقبل هذا القربان.

– لا شأن لك بي اذهب عني بنصائحك.

(يركع قايين امام المذبح) ايها الاله القدوس اقبل قرباني. (يصمت قليلا) اجعل نارك تنزل من السماء وتلتهم ذبيحتي فاعلم اني وجدت نعمة في عينيك. (لا يحدث شئ فينهض بغيظ) لماذا لا تنزل نار؟ (يركع) ايها الاله القدوس اقبل قرباني. (ينتظر قليلا ثم ينهض) لماذا لا يحدث شئ؟ لماذا لا تنزل النار كما نزلت واكلت قربان هابيل؟ فلاصلي مرة ثالثة، ربما يسمعني هذه المرة. (يركع) ايها الاله القدوس انظر الى قرباني واقبله. (ينهض) ألعل هابيل افضل مني؟ يُقبل قربانه اما قرباني فيرفض.

صوت الرب:

لماذا اغتظت؟ لماذا تطرق بوجهك الى الارض؟ ان احسنت افلا ارفع وجهك، وان لم تحسن فعند الباب خطية رابضة واليك اشتياقها ولكنك تسود عليها.

قايين:

خطية؟ اخاطئ انا اكثر من اخي؟ (يرى هابيل اتيا من بعيد). هاهو آت ذلك الاخ الصالح. (فجأة يقبض بيده ويصر بأسنانه) لاقتلنه. (يدخل هابيل ويمسك قايين بحجر ويضرب هابيل من الخلف، فيسقط هابيل ميتا).

(بغيظ) نلت جزاءك ايها الصالح، هه ه‍ه هه ، (يسمع صوت اقدام فيرتعد). ما هذا الصوت؟ (يختفي الصوت). ينبغي ان ادفنه بعيدا حتى لا يراه والدي. (يجره الى الخارج).

(يظهر الشيطان ويقول بفرح)

الشيطان:

نجحت حيلتي. لكم احبك يا قايين.

(يختفي الشيطان ويدخل قايين)

(قايين يتنهد بفرح) الان استرحت منه.

صوت الرب:

(قايين يرتعد) اين هابيل اخوك؟

قايين:

لست اعلم. احارس انا لاخي؟

صوت الرب:

ماذا فعلت؟ صوت دم اخيك صارخ الي من الارض.

(قايين يتراجع نحو الباب) ويحي! ويحي!

صوت الرب:

فالان ملعون انت من الارض التي فتحت فاها لتقبل دم اخيك من يدك.

قايين:

ويحي! ويحي! (يكون قد وصل الى الباب فيخرج).

(يخفت النور من الجزء الامامي ويضئ بشدة في الخلف)

الملائكة: (يرنمون)

قد اخترعت كل شر ايها الشرير

لسانك يعمل بالشر ويدك مملوءة دماء

ذبحت اخاك ولم تصغ لاله السماء

الراوي:

ظن الشيطان انه لو قتل هابيل فان خطة الله للفداء ستفشل، ولن ياتي المسيح للعالم بالتالي. ولكن الرب بحكمته كان قد دبر ان يأتي المسيح من نسل شيث وليس من نسل هابيل.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s